عالم الفن والمشاهير

فيلم “نورة”.. أول عمل سعودي يدخل مهرجان كان 2024

  • 1/2
  • 2/2

باسل النجار = الرياض في الأربعاء 15 مايو 2024 04:58 مساءً - تنطلق مساء اليوم الثلاثاء 14 مايو، فعاليات مهرجان كان السينمائي في نسخته الـ77، التي ستمتد من 14 حتى 25 مايو، بشعار “قلب صناعة السينما”.

ومن المنتظر أن يحضر المهرجان نخبة من صناع السينما في العالم، من مخرجين وممثلين ومنتجين، كما تشهد فعالياته منح جائزة السعفة الذهبية الفخرية لعدد من رواد السينما حول العالم، وهم النجمة ميريل ستريب والمخرج جورج لوكاس، وتسجل هذه النسخة حضوراً عربياً مميزاً مع أول مشاركة رسمية للسينما السعودية بفيلم “نورة” ضمن مسابقة “نظرة ما”.

ويضم كان 2024، سلسلة من الأعمال السينمائية العربية، تُقدر بثمانِية أفلام وهى؛ “نورة – السعودية”، “شرق 12- مصر”، “القرية المجاورة للجنة – الصومال”، “رفعت عيناي للسماء – مصر”، “الكل يحب تودا – المغرب”، “إلى أرض مجهولة – فلسطين”، “البحر البعيد – المغرب”، والفيلم الثامن والأخير “ بعد الشمس – الجزائر”.

وحققت السينما السعودية إنجازًا تاريخيًا، حسب وصف الصحافة المحلية، بضمان مشاركتها في النسخة الـ77 من المهرجان ضمن المسابقة الموازية “نظرة ما”، بفيلم “نورة” لمخرجه توفيق الزايدي، وهو أول فيلم روائي طويل له.

يفتتح قسم «نظرة ما» بفيلم «WHEN THE LIGHT BREAKS»، إخراج رونار رونارسون، وهو إنتاج مشترك بين أيسلندا ونيوزلندا وكرواتيا وفرنسا، ولأول مرة تشارك السينما السعودية بفيلم طويل في إحدى مسابقات مهرجان «كان»، وهو فيلم «نورة» للمخرج توفيق الزايدي، بعد أن فاز الفيلم بجائزة أفضل فيلم سعودي، خلال فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان البحر الأحمر السينمائي، في ديسمبر الماضي، حيث عرض لأول مرة.

وتنافس فيلم «نورة» 14 فيلماً في قسم «نظرة ما»، وتضم قائمة أفلام المسابقة The Shameless لـ«كونستانتين بويانوف»، وOn Becoming a Guinea Fowl لرونجانو نيوني وLe royaume لـ«جوليان كولونا»، وVingt Dieux لـ«لويز كورفوازييه»، Who Let The Dog Bite? للمخرجة ليتيتيا دوش، وBlack Dog للمخرج الصيني جوان هو، وفيلم The Village Next to Paradise للمخرج مو هراوي، وSeptember Says للمخرج أريان لابيد، وL›histoire de Souleymane لبوريس لوجكين، وThe Damned لروبرتو مينيرفيني، My Sunshine لهيروشي أوكوياما، Santosh لـ«سانديا سوري»، وViet and Nam لـ«ترونج مينه كوي»، وArmand للمخرج النرويجي هالفدان أولمان توندل.

 

Advertisements

قد تقرأ أيضا